عانى مرضى السرطان بشكل كبير من عواقب الوباء بعد أن تعرضت الخدمات الصحية للفوضى. وعلاوة على ذلك، حذر الخبراء من أن الأمر قد يستغرق سنوات لإنهاء الأعمال المتراكمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.